20 ديسمبر 2015

العلاقات الزوجية فنون وآداب






















اسم الكتاب: العلاقات الزوجية فنون وآداب
نوع الكتاب : العلاقات الزوجية
اسم الكاتب : عمرو عبدالمنعم سليم
عدد صفحات الكتاب : 336
دار النشر : نور المعارف
ابتعته من ذات السلاسل - الافنيوز


كتابٌ قيم ذلك لأنه يستند بآيات من الذكر الحكيم وأحاديث من الرسول الكريم والصحابه الطاهرين  ، إن الإلمام في شئون ديننا واجب وليس بمستحب ، وحينما يتربط المرء بشريك حياة عليه أن يعرف حقوقه وواجباته التي سنها الله عزوجل ، هذا الكتاب لا يعد من الكتب الدسمه الرتيبه التى قد ينفر منها من ليس لديه شغف بالقراءة لذا هو يليق بمختلف المستويات الثقافيه والأدبية ،  وأظن الكاتب تعمد في ذلك !

في الفصل الأول " على أعتاب الزواج " كيف يكون المرء على يقين برغبته في الزواج ، وخير ما يستخير العبد ربه بصلاة الاستخاره ، وضرورة استشارة أهل الرأي والدين في الاختيار .

كما يتناول في كل فصل احكام شرعيه على غرار هل يخبر الولي بفاحشة ابنته ؟ وهى في معظمها تساؤلات جريئة ونادرة الطرح عند معظم الكتب وهذا مايميز الكتاب والكاتب على السواء . 

كما يطرح حزمه من الأسئله الجريئة التى تخجل بعض الفتيات من طرحها لوالداتهن ،  بل أحياناً المشوره قد توقع عن غير قصد لخلافات زوجيه لا يستبعد أن  تصل إلى حد الطلاق ، فالأفضل أن تتزود  بالعلم من أهل المعرفة قبل أهل الخبره والانجح أن يُأخذ بالاثنين .

من أهم المواضيع التي تطرق إليها الكتاب ضرورة تربية الطلبه على الثقافة الجنسية وهى الثقافه المناقضه لمناهج التربية  في الدول الغربية ، إنما يقصد به منهج تربوي يحقق من خلاله الاستقرار الاجتماعي والعاطفي ، فنظراً لمجتمعنا المتحفظ كثيراً ما يكون أحدا الزوجين - ويحدث كثيراً أن يكون كليهما - جاهلين حول الاشباع العاطفي ولا يقصد فقط بالعلاقة بل بالمعامله ،  ومعرفة سبل التواصل وطرق تفكير كلا الجنسين   لتحقيق الاستقرار والسعادة الزوجية وكيفيه التعامل مع المشاكل والضغوط بحكمة وروية ، وبدلاً من التثقف عبر شبكة الانترنت التى لا تعترف بالعفة بقدر المتاجره باللحم البشري فقد تعلق في ذهن الكثير من الأخطاء !

يعيب على الكتاب افتقاره للتفسير لبعض الآيات والأحاديث ، و وددت لو تطرق بإسهاب حول كيفية التعامل مع المشاكل بدلاً من اقتصارها في حدود بضع أسطر !

عدا ذلك الكتاب أكثر من الجيد وينصح بقراءته للمُقدِم على الزواج و المتزوجين وأهل الإختصاص في شئون الحياة الأسرية .


تقييمي للكتاب 
10/8

15 ديسمبر 2015

عالم المدونات المنَسي !








منذ  عشر سنوات - تقريباً- كانت المدونات تتصدر العنوانين الإلكترونية ، وتعددت تخصصاتها بتنوع إهتمامات المدونين ، بل كانت سبب في شهره ونجاح البعض ، كغاده عبد العال فمن خلال كتابة  يومياتها تبنت دار نشر مواضيعها وجمعت في كتاب ، و إخراج مسلسل فكاهي يحمل عنوان كتابها " عايزة أتجوز"  ، هذا إلى ترجمة كتابها لعدة لغات ، ومنها كثيرون ، ولست في صدد الحصر !

لا يعتبر المدونات (هَبّه ) تنتهي بوجود (هَبّه) جديده ، لكن العالم آثره على تطبيق مايكتب فيه ببرامج أخرى  كالانستقرام  والسناب شات وغيره ، حتى تغيرت اهتمامات البعض فبعد أن كانت (هواية) غدت (تجاره) ولا عيب في ذلك طالما هنالك مصداقيه !

في السابق يعتريك الفضول بالبحث عن مدونتك عبر الجرائد والمواقع الإلكترونية بقائمة " المدونات" فتنشر مواضيعك أو التعريف عن مدونتك ،  وقد تتفاجأ  برسالة عبر بريدك الالكتروني لمجلة تطرح عليك أسئلة عن مسيرة مدونتك لتعرضها في المجلة ، الآن بالإمكان تلحظ ذلك في زمن عُد الموضة والطبخ في القائمة والقراءة في المؤخره ! 

يظل المدونات ذات نكهة مختلفه ، وبرأي هو الأفضل رغم تعدد برامج وسائل التواصل الاجتماعي ، فلايشترط أن يكون لديك حساب في البرنامج  أو تكون متابعاً له كي تطلع على مواضيعه ، هذا بالإضافه إلى سهولة بحثه عبر الشبكة الإلكترونية .

10 ديسمبر 2015

كيف تصبحين زوجة مثالية ؟!



















اسم الكتاب: كيف تصبحين زوجة مثالية ؟!
نوع الكتاب : العلاقات الزوجية
اسم الكاتب : جيه .إس.سولت
ترجمة : مكتبة الجرير
عدد صفحات الكتاب : 119
دار النشر : الجرير


تصريحات من الأزواج يفصحون عما يرغبون به من زوجاتهن ، ولأن المتطلبات واحده فمهما تعددت الثقافات والطبقات الإجتماعيه فكل زوج يتمنى أن تتوافر تلك الصفات في إمرأته .

 الجميل في هذا الكتيب أنه صغير الحجم  ولا تتجاوز النصيحه عن بضعة أسطر ، تعمدت الكاتبه أن ترفق اسم الزوج وسنوات ارتباطه بشريكة حياته مما تعطي للقارئ مصداقية النصيحه المقدمه ، بعض التصريحات كان يليها اقتباس مماثل للنخبه تؤكد صحة أقاويل الأزواج .

 أيضاً هنالك كتيب آخر للأزواج ، هذا النوع من الكتب ليس فقط لمقبلي أو حديثي الزواج بل حتى أولئك الذين يجدون في حياتهم الزوجية توتر أو فتور علّه يعرف سبب ذلك الإضطراب .



تقييمي للكتيب 
10/8

21 نوفمبر 2015

معرض الكتاب الأربعون



عامٌ جديد ، وموسمٌ ثقافي يتجدد ، ورغبة القراء في التغيير لأن يكون النصيب الأكبر في التنويع لا التحريم !

في المواسم الثقافية الثلاثة الماضية لُوحظ تنسيق جيد داخل المعرض كتنزيل برنامج في الهاتف البحث عن كتاب وأدوار النشر المشاركة ، ووجود المتطوعين للاجابة عن استفسارت الزوار، لكن الشوارع  ظلت تحت الصيانة لسنوات عده ، ولا ندري إلى متى ينتهي الترميم ، فلا حل غير الحضور للمعرض باكراً إذا أردت تجنب الازحام المروري .

  اليوم يعد اليوم الرابع للمعرض ، والاستخفاف بعقول القراء ظلَ قائماً لسنوات عده ، وبعض أدوار النشر لا تخجل من بيع رواية لا صاحبها بكاتبٌ مخضرم أو بكتابٌ مترجم لتصل قيمة الكتاب بـ ست دنانير ، تعمدت ذكر المبلغ لأنه يساوي قيمة ثلاثة كتب مترجمه لرائد الأدب اليوناني يوربيديس وهوميروس !

 لست في تقليل شأن بعض الأقلام لكن ليس إلى حد الاستهزاء بعقل القارئ ، والأدهى من ذلك أن بعضهم لا مانع لديه من الشراء !!

ليس كل من يقرأ كتاب يعد قارئ ، ربما يعد كذلك لكنه بكل تأكيد ليس بمثقف .
الغاية من القراءة هى الوعي والتحرر من كل قيد وفكر ، وليس فقط العيش في عالم من الخيال .
 
 
 هذه مشترياتي لهذا العام والأدوار النشر التى أنصحكم بزيارتها 

دار المركز القومي للترجمة 

- حياة الموريسكيين الدينية لـ بدرو لونغاس  
- ريسوس لـ يوربيديس
- الفينيقيات لـ يوربيديس 
- عالم أوديسيوس لـ م.آى.فينلي

دار الساقي 

كيفما فكرت فكر العكس لـ بول آردن

دار علاء الدين 

- الفدائي الصغير لـ نيكراسوف
- تعرفوا ، هذا بالةيف لـ فاديم كوجيفنيكوف
- أنشودة الألب لـ فاسيل بيكوف
- موبروفسكي لـ الكسندر بوشكين

هيئة أبو ظبي للثقافة والتراث 

- أوان شيطانية ومقدسة لـ هيرمان بلاي
- تهذيب الأخلاق لـ ابن مسكويه
- الأخلاق والسير لـ ابن حزم
- بدائع الزهور في وقائع الدهور لـ ابن اياس 
فضل الكلاب على كثير ممن لبس الثياب لـ ابن مرزبان


تعليق على الصورة ، هذا الطفل يمتع ناظريه مستمعاً - ومستمتعاً - لما يقوله والده عن غادة السمان وقبل مروره بالقرب مني كان يحدثه عن محمود درويش ، عن سلاحهما الحبري ، فلم أتمالك نفسي سوى إلتقاط  صورة لذلك الطفل لحظة تأمله أغلفة الكتب وأبيه يحدثه عن نضال غادة وسعيها للحرية والسلام .







16 نوفمبر 2015

قواعد الحب






اسم الكتاب: قواعد الحب
نوع الكتاب : العلاقات الزوجية
اسم الكاتب : ريتشارد تمبلر
ترجمة : مكتبة الجرير
عدد صفحات الكتاب : 229
سنة نشر الترجمة :2011
دار النشر : الجرير



مائة ونيف قاعده للحفاظ على بقاء العلاقات الإجتماعيه بعيدةً عن المشاحنات ومليئة بالدفء العاطفي، وأكثر من سبعون منها للعلاقة مابين الزوجين .

لا تقم على إختيار شريك حياتك لمجرد أنه يتمتع بوسامه دون أن تعطي إعتبار لأخلاقه وروحه المرحه ، ففي خريف العمر كل ماكنت مفتوناً به سيترهل ويشيخ عدا الروح ، التنازل مطلوب من كلا الطرفين ، مع الحفاظ على كرامة المرء من أن تُهان ، ترك مساحه خصوصيه لشريك الحياة مطلباً ضرورياً مهما تعددت مسؤليات رعاية المنزل والأطفال وليس من الإنصاف أن ينال أحد الزوجين بتلك الخصوصية يمارس هواياته أو يقوم بزيارة أصدقاءه دون أن ينعم بها الشريك الآخر ، فتناوب مهام العمل أي بمعنى آخر "المشاركة " يخفف عبئ المسؤلية و كفيلة بتقوية العلاقة .

تطرق ريتشارد تمبلر عن قواعد الانفصال كحل أخير بعد تطبيق كل القواعد لإنعاش العلاقة ، تحدث أيضاً عن العائله والصداقة ، ففي كل قاعده خصص لها صفحه بطريقة مختصره مع الحفاظ على معناها والخروج بمنفعه.

فكرة ترك الكتاب راودتني لأكثر من مره ، ربما للفجوة الثقافيه التى ينتمي إليها الكاتب عن القارئ ، خاصه حينما ذكر لأكثر من مره بإعطاء الزوج أو الزوجة المرتبة الأولوية تليها الوالدين ؛ الدين وحتى قيمنا الإجتماعيه الوالدين دائماً في المقدمة ، لم ترق لي الترجمة رغم أنها جيده ، إلا أني أراها ساهمت في تقليل من قيمة كتاب عُد من أفضل الكتب مبيعاً على مستوى العالم كما هو مكتوب في الغلاف !

لكن في مجمله كتاب قيم ألتفت الكاتب للأمور التى لا نعطي لها أهمية ، كما أن النصائح المقدمة ليست بمستحيله أو تتطلب عناء أو بمكلفه ، فلا بأس من شراء باقة ورد ، كما ليس التعبير عن الحب بكلمة وإن قلتها فقلها بصدق مشاعرك وإلا لاتقلها على سبيل التكرار فقد تفقد معناها ، أحياناً الحب يعبر بطريقه أعمق كأن تعد القهوة وهو منهمك في عمل ما ، أو تعد طبقه المفضل لم تعده منذ مده ، أو أن يقوم الزوج بغسل سيارة زوجته دون أن تطلب منه ، أو تساعديه دون أن تنتظرين منه طلب المساعده ، حسن الإستماع وكيفيه إظهارها بلغة الجسد يجب تعلمه ، والأصدقاء الذين لا يقدمون لك سوى التقليل من شأن طموحاتك وإحباط معنوياتك أنت في غنى عنهم ، عامل والديك وأخوتك على أنهم أصدقائك ؛ فعندما يخطئ صديقك أو يعاملك بسوء لن تقابله بالمثل ، لكن لو فعلها أخوتك فلن تغفر له !

وددت لو ختم الكاتب كتابه بكلمه تختصر عناء القراءة مرةً أخرى وهى " الاحترام" يبدأ بإحترامك لذاتك ومن ثم للآخرين .



تقييمي للكتاب 
10/7

10 نوفمبر 2015

سلسلة الحكايات المحبوبة




















اسم الكتاب: سلسلة الحكايات المحبوبة ( القدرة السحرية )
نوع الكتاب : قصص قصيرة
اسم الكاتبة : ليدي بيرد
سنة نشر الترجمة :1981
دار النشر : مكتبة لبنان



أين الخجل في الموضوع ؟!

أن أقرأ قصص الناشئين وأنا في أوائل العقد الثالث ؟

 ليس لأنها تعيد ذكريات الطفولة حيث كنها شغوفين بسماع تلك القصص من مسلسل "كان يامكان" أو من الجدات - أسأل الله أن يكونوا في جنات النعيم كما وصفوها في حكاياتهم - بل لإفتقار معظم الأعمال الأدبية لتلك القيم الإنسانية ، للنهايات السعيده ، وعن تحمل الصعاب الذي لن يأتِ من بعده سوى الفرج ، عن الإخلاص في العمل ومساعدة الفقراء ، عن حفظ الشرف  والكرامة من أن تُهان مهما دعت الظروف للتنازل عنها ، لا شيء عما ذكر تستند عليها معظم الأعمال الأدبية للكبار سوى عن قصة عشق أثمرت عن بعض الحماقات ولا يراها الكاتب بأن في ذلك خطأ أو عصيان ، حتى غرست في عقول الشباب بأن لا شيء يستحق القراءة مالم تدور أحداثها عن حكاية عاشقين ، لا حاجه لعمل دراسة تؤكد صحة ذلك يكفيك رؤية المراهقين متجمهرين للروايات التى يدّعي أصحابها بأنهم رواة في معرض الكتاب !

فماذا عن بر الوالدين ، وعن نشر السلام بين الأديان ، نعم توجد لكن بات من النادر إيجادها وسط كومة كتب تخاطب الغرائز .

عند بداية قراءة سلسلة "الحكايات المحبوبة" هنالك بعض القواعد مهداة للمدرسين والوالدين عندما يقرأونها لأطفالهم ، كتغيير نبرة الصوت لتناسب كل شخصية في القصة ، ورؤية الأطفال للصور الموجوده في القصه مما يعني يجعلهم بالقرب من دفء صدر والديه ، بل تحبب الطفل بمعلمه ، والتى أرى من الحكمة أن تخصص حصص مكتبيه في المدارس الإبتدائية يقوم أمين المكتبة بقراءة قصه ليلتمسوا من بعدها العبره .

تقيمي للكتاب 
10/10

01 سبتمبر 2015

رفيق الروح والقلب


قرأت عن أدب العشق وقرأت قصص الحب 
عشتها بين دفتي الروايات
وشاء القدر أن أعشها على أرض الواقع

يقول الراوي سلام أحمد أدريسو في روايته العائدة
 " الحب هو الأخلاق "
ظلت عالقه في قلبي وعقلي ولا زلت أؤمن بها


العشق إن تجرد من الأدب لا يسمى عشقاً
لكنه فظ في أمر واحد فحينما يدخل قلبك لا يستأذن 
:) !


لكل امرأ معرض للتغيير في أي لحظه
وهذا التغيير لم يخطئ في التوقيت ، وأنا سعيده بذلك 
وبوجود شريك يشاطرني في تفاصيل حياتي


قد أطيل الغياب لكن في جعبتي كتب ومواضيع جديده بإذن الله تعالى


مدونة زهرة ابريل
لوتس 

23 مايو 2015

التخلف الاجتماعي


https://docs.google.com/file/d/0B7hFUVBiMx4dX2YxU0trb1QyZFE/edit

















اسم الكتاب: التخلف الاجتماعي مدخل إلى سيكولوجية الانسان المقهور
نوع الكتاب : علم النفس ، علم اجتماع
اسم الكاتب : د. مصطفى حجازي
عدد صفحات الكتاب : 255
سنة نشر الترجمة :2010
دار النشر : مركز التراث الثقافي
ابتعته من مكتبة دار العروبة



" إن تجاهل كون المتخلّف على المستوى الإنساني، كنمط وجود مميز، له ديناميته النفسية والعقلية والعلائقية النوعية - أوقع دارسي التخلف وعلماء التنمية ومِن ورائهم القادة السياسيين الذين يقررون عمليات التغيير الاجتماعي في مآزق أدت إلى هدر كثير من الوقت والجهد والإمكانات المادية "


رغم أن الكاتب صرح في مقدمة كتابه " الغايه من هذه المحاولة ليست الوصول إلى نتائج نهائية " وإنما هو كتابه عما يسمى بـ " علم النفس التخلف" والتعرف على خصائصه وظواهره ، بعبارة أخرى تحليل  " وضعية الانسان المقهور" .

يؤمن الكاتب بأن تخلف الدول النامية لا ترجع لتدني المستوى التقني والاقتصادي - وإن كان من سماتهم - فأن أصل التخلف يرجع لما هو أعمق من السطح أنه " التخلف النفسي الوجودي " .

قراءتي لهذا الكتاب لم يكن بمحض الصدفة ، وليس لأنه نال قبولاً منقطع النظير عبر موقع goodreads  
بلاغة الشف و البحث عن إجاب لتساؤلي دفعني لقراءة هذا الكتاب

لماذا تفشل خطط التنمية رغم توفر الامكانيات الاقتصادية والبشرية ؟ 

للاجابة عن هذا السؤال تطلب مني قراءة ثمانية فصول بدءاً  بالتعريف عن  نظريات التخلف بمختلف أصعدتها الاجتماعية والاقتصادية ، ومن ثم عن خصائص التخلف السيكولوجي كعقدة النقص واضطراب الديمومه كما اشار اليه في الفصل الثاني ، وعن عوامل التخلف العقلي وكيف لسياسية التعليم المتبع في دول العالم الثالث دور في التجحر بدلاً من التحرر وغيرها من الخصائص الذهنية المتخلفة تطرق عنها في الفصل الثالث ، أما في الفصل الرابع فكانت وقفة عن الحياة اللاوعي ومظاهر قهر الأبوين على الأبناء ، ليعرف الكاتب الفصول الأربع تحت عنوان الملامح النفسية للوجود المتخلف .

وفي القسم الثاني بعنوان الأساليب الدفاعية للانسان المقهور التحدث بإسهاب عن تلك الأساليب الدفاعية في الفصول الأربعة الباقية ، ولعل الفصل الأخير كان الأهم بالنسبة لي فقد تطرق عن وضعية المرأة بمختلف مستوياتها الاجتماعية ، هذا بالاضافة لمعجم المصطلحات العلمية التى وردت في الكتاب .


تحدث الدكتور مصطفى عن منهجية التعليم وأثره في تخلف الانسان العربي ، بالاجابة على السؤال لماذا نكره التعليم والمعلم ؟

 لانه أتى إلينا مفروضاً علينا ، النقاش والمجادله هو تعدي على المعلم وعصيان التعلم رغم أن أساس التعليم فك شفرات الجاهليه والتقليد الأعمى فغدا حفظ المنهج واتباع طرق المعلم دون غيرها وان كان هنالك طرق اخرى سمه للقهر والتبعيه التي تجعل التعليم ماهو الا رداء خارجي يخفي عيوب التخلف هو اشبه كما يفضل الكاتب تسميتها " بالقشره الخارجية " الهشه ما ان تعرض لأزمه او اهتزاز كشفت عن حقيقة تخلفها ، التعليم في الدول العربية لا تكمل شخصية المتعلم بربط القضايا الاجتماعية المتغيره  التى يمر بها ، ولا يقوم بمواجهتها أو بطرح تساؤلات خشيةً من الإلحاد والتمرد ، طرح الفكر والرأي بحد ذاته مرفوض طالما يناقض ماهو سائد عند العموم .

تطرق أيضاً عن الدين وكيف سلط البعض لخدمته وطمس ما يعترض طريقه فـ " التحرر والابداع والتغيير والعدل والعدالة والتصدي والشجاعة والجهاد في سبيل الحق وفي سبيل كرامة الانسان فيسدل عليها ستار كثيف من التعتيم "

أما في فصله الأخير وحديثه عن وضعية المرأة في المجتمع " الرجل يتحدث عن المساواة وعن تحرير المرأة ، ولكنه لايستطيع التخلي عن امتيازاته بسهوله ، وهكذا يعاني كل منهما من صراعات نفسية وتناقضات داخلية وعلائقية ، فهى مازالت محافظة مقيدة داخلياً مع تحرر ظاهري ، وهو مازال متمسكاً بوضعية السيد وامتيازاته مع ادعاء المساواة وتأييد حقوق المرأة ، وبالمقابل فإن المرأة تخشى الاقدام على تحمل مسؤولية مصيرها ، وفرض ذاتها ، لما غرس في نفسها من مخاوف بغية إبقائها في حالة تبعية ، وهى تجد في تلك التبعية نوعاً من الاستقرار والشعور بالحماية والأمن ضد العالم الخارجي الذي صور لها كغول أو وحش مفترس يتربص بها "

كل تلك العوامل وغيرها لعبت دوراً في تخلف الشعوب ، فكرة التغيير غير مقبوله ، في مجتمع يريد أن يتشبث بالماضي والاعتكاف فقط على إحياء ذكراه .

رأي في الكتاب ..


من أين ابدأ ! 
وكأن الكاتب غرس بذره في عقل القارئ وحين تقلب كل صفحة تزداد أوراقها إتساعاً فتثمر أفكاراً ، الكتاب باختصار شديد يتطرق عن أسباب تخلف دول العالم الثالث وفشلها في تحقيق التنمية ، ليأتي بتحليل ونقد القهر والتسلط النظام السياسي على المواطن العربي ، ليعيش ذلك المضطهد في حاله من إزدواجيه مابين السادية والماسوشيه التي يتلقاها أيضاً في النظام التعليمي والإجتماعي وحتى على الجانب النفسي ولعل الكتاب خص بالحديث عن الأخير كون الفرد هو أصل المجتمع ، قطعت لما يقارب النصف الأول من الكتاب -ويعد الأدسم - ربما قد يستصعب على القارئ الغير ملم بعلم النفس أو علم الاجتماع استيعاب ما يقوله الكاتب لكن يستحق القراءة ! 

* مابين الاقواس اقتباسات
 لتحميل الكتاب  اضغط على الصورة

تقييمي للكتاب 
10/10

22 مايو 2015

لا تفعلي !



















اسم الكتاب: لا تفعلي للزوجات
نوع الكتاب : العلاقة الزوجية
اسم الكاتب : بلانش إيبوت
عدد صفحات الكتاب : 90
سنة نشر الترجمة :2011
دار النشر : الجرير
ابتعته من مكتبة الجرير



ليس بالضرورة أن تكوني متزوجة كي تقرأي هذا الكتيب ، فحتى النصائح التى كُتبت يشترك بها معظم الرجال الذين ستصادفينهم في الحياة ، شقيقك ، أو أحد أفراد عائلتك ، وحتى حينما تسدين نصيحه لصديقاتكِ المتزوجات .

الجميل في هذا الكتيب - والذي يندر أن نجده في الكتب الأجنبية - تطابق ماكُتب مع مجتمعنا المتناقض عنهم في التقاليد والثقافه ، إلا فيما ندر .

مايعجبني أيضاً فيه - وفي معظم الإصدارات الأجنبية - الإعتناء بالجوهر والمظهر على السواء ، فهو مصمم بأناقة وبحجم يسهل وضعه في الحقيبه مهما كان حجمها ، بل حتى أولئك الذين لا يحبون القراءة ستعجبهم الإختصارات ، ومثلما صدر كُتيب للزوجات هنالك للأزواج ، لذا هى فكرة جميله أن تهـدى للمتزوجين حديثاً ، أو من هم ليسوا على وفاق !


تقييمي للكتيب 
10/9

كي لا أكون بارداً























اسم الكتاب: كي لا أكون بارداً
نوع الكتاب : نصوص ، خواطر
اسم الكاتب : بندر جازي
عدد صفحات الكتاب : 157
سنة نشر الترجمة :2014
دار النشر : أثر
ابتعته من دار النشر في معرض الكتاب الماضي


" أنتقل من غرفةٍ إلى غرفة
تتغير كل الأشياء 
والإضاءة 
وقفل الباب

إلا أحلامي كما هى
وكابوسي المنطوي 
في حاجب عيني اليمنى

أضع أصبع 
على ثقبٍ في حد النافذه مع الجدار 
لايكفيه اصبعي

أبسط يدي ..
يتسع الثقب كعيني حين يفجعها 
نور لم تعتد عليه

الكوابيس حين تتكاثر 
تأتي بما لا تستطيع إقصاءه "  ~ الثقب الذي يتوسع


أفرطتَ في الأدب حتى السُكر
فما عادت مخيلتي تتسع لنصوصك

كان علّي التريث - فلستُ مخيره - كي أوجد شبه كَلِماتكَ فيّ
 كالشجره التي تشبك أغصانها على الجدران فماعاد للبيت وجود سوا ذاك الإخضرار
 

الأدب لا هوية له لكن حينما يقول أحد النقاد بأن ليس هناك من في الخليج العربي سوى المخضرمين ينتابني الغيرة ، في حين نجد أسماءاً عربيه تقف بجانب العمالقه وهم مازالوا شُباناً يتصدرون جوائز عالميه !

الآن فقط يمكنني أن أقول بكل ثقه وفخر هنالك على الأقل قلمٌ ينبض بالشعر
وبنكهة مختلفه 
 ✒ قلمك
* مابين الأقواس اقتباس
تقييمي للكتاب 
10/8

جثة في المكتبة



















اسم الكتاب: جثة في المكتبة
نوع الكتاب : رواية
اسم الكاتب : أجاثا كريستي
عدد صفحات الكتاب : 312
سنة نشر الترجمة :2012
دار النشر : الجرير 

ابتعته من مكتبة الجرير

" إنها السابعة صباحاً ، وقد استيقظت أسرة بانتري لتعثر على جثة لفتاة شابة في المكتبة 
لقد كانت ترتدي ثوباً للسهرة وتضع الكثير من المساحيق التى لطخت وجهها .

ولكن من القتيلة ؟
وكيف وصلت إلى هناك ؟
وماهة الصلة بينها وبين فتاة قتيلة أخرى وجدت بقايا جثتها المتفحمة في أحد المتاجر المهجورة ؟

لقد دعت أسرة بانتري المنزعجة الآنسة ماريل لحل لغز القتيلة ، قبل أن تنتشر الأقاويل في البلدة "

في كل فصل تدور أوجه التهم لأحد الشخضيات إلى أن تصل في نهايه الأمر أن جميعهم متهمين !
هى قصه عن عثور جثه لفتاه في مكتبة إحدى المنازل لرجل متزن ، وإن كانت له تصرفاته الخرقاء لكنها لاتصل إلى حد القتل !

لا أحد ينكر براعة أجاثا لتكون من أفضل رواة الألغاز البوليسيه ، ولولا الوعكة الصحية - يومها - وقراءة الرواية بلغتها الأم لوجدتها أفضل بكثير !
 
*مابين الأقواس اقتباس 
 تقييمي للرواية 
10/6

16 أبريل 2015

الدم في النصوص المقدسة



















اسم الكتاب: الدم في النصوص المقدسة
نوع الكتاب : الأديان ، تحليل ، نقد
اسم الكاتب : الأسعد العياري
عدد صفحات الكتاب : 208
سنة النشر :2014
دار النشر : المركز الثقافي العربي


في السنوات الأخيره حرصت أن أكون مجهزه -مسبقاً- بقائمة الكتب  التى أود شرائها بعد التأكد من  محتواها المفيد وعدم الاغترار بمظهرها الجميل !

إلا أن هذا الكتاب مختلف عن كل الكتب ، أولاً العنوان بحد ذاته يدفعك لا شعورياً بتصفحه ، دعك إن كنت لست من محبي قراءة الأديان السماوية مكتفياً بدينك - وبرأي من الحكمة التثقف بمن لست على دينهم ! - فمن النادر جداً العثور على كتب توحد النصوص المقدسة  الثلاث  ( العهد القديم ، العهد الجديد ، والقرآن الكريم ) بالتحليل والربط في كتاب واحد ، فأخذت أحدث نفسي " لا بأس بشراء كتاب ليس من ضمن القائمة !"

يرى الكاتب بأن الدم إرتبط بالأديان الأرضية قبل السماوية ، متمثلاً بالقرابين البشرية والحيوانية ، لتجنب غضب القوى الطبيعة واحلال السلم ، وحينما ظهرت الأديان السماوية اتخذ التضحية بالدم البشري مظهراً مختلفاً مثل ختان الذكور كما هو عند أهل التوراة والقرآن الكريم كواجب ديني ، في حين يرى أهل الإنجيل ليس بالضرورة و لا يعد شرطاً من الطهارة ،وتحدث عنها بشيء من الإسهاب في الفصل الأول من كتابه بعنوان الدم المسفوح على عتبات المقدس .

وكان للقارئ وقفه تحليليه عبر الكتب المقدسة حول نجاسة الدم وطهارته ، من بين تلك المواضيع التى تطرق بالحديث عنها في فصله الثاني ميثولوجيا الدم ثنائية القداسة والنجاسه ، إجماع الكتب المقدسة بحرمة قتل النفس بإستثناء إباحة اليهود من هم ليسوا على دينهم !

وفي فصله الأخير المحمولات الرمزية للدم في الديانات السماوية ، يؤرخ رموز العنف وكيف غدا مقدساً ومباركاً كما في الحروب الدينية .


رأي في الكتاب :

تفرد الأسعد العياري بنشر كتاب بالكاد تجد مثيله بين الكتب الحديثة ، إذ تشعر وكأنه مكملاً لما سبقه من العارفين في شئون علوم الأديان ، أحببت كثيراً وضع فهرس الآيات للعهد القديم والجديد ، والقرآن الكريم فيما يخص موضوع الدم كختام للفصول الثلاثة .

مالا يعجبني في الكتاب - وأرجو من صاحبه ألا يسيء الفهم ويعتبرها موضوعية بعيدةً عن تحيزي لديني ! - بدايةً احترم ما يؤمن به كل كاتب وإلا فمن الغير الصواب إعتباري بقارئ  ، إن شاء أي كاتب عرض فكرته أو نقد موضوع حساس - ولا شيء في العالم أكثر حساسية من الدين- فعليه أن يكون نقده لايميل إلى إثاره غضب القارىء وإن كان على صواب !

سأشتهد بإقتباس بعض من الفقرات التى تطرقت بالحديث عن قصة سيدنا إبراهيم وإبنه إسحاق عليهما السلام حينما أراد نحره  كما تقتضي الرؤيا " سرعان ما تم استبدالها بمرحلة أخرى عوض فيها دم الحيوان دم الانسان بما يتناسب مع الشهوة الإلهيه التي أمرت إبراهيم بذبح ابنه ، وتقديمه قرباناً سرعان ماتم استبداله بكبش فداء " صفحة 29

" فصار الدم مطلباً إلهياً يصر الإله على طلبه ، وقد مثلت رؤية إبراهيم في النصين المقدسين (التوراة ) و (القرآن) إعلاناً ربانياً عن توق الإله إلى قربان بشري بتلذذ برائحة دمه فيرضى " صفحة 25

أذكر قرأت كتاب بحار الحب عند الصوفية للكاتب أحمد بهجت كان يقوم بنقد الصوفيه تاره وبالمذاهب الدينية تارة أخرى ، لم تكن كتابته استفزازية ، ولم تكن بالضرورة تقنعي فيما توصل إليه وما يعتقده صواباً وكثيراً ما اختلفت معه ، لكنه نجح في الحفاظ على هدوء القارئ واستئناف القراءة ، وإن كان يبغض الصوفيه ، وهذا ما افتقدته في قلم الأسعد العياري !

كان الكتاب بحاجة للمراجعة في بعض الأحكام الدينية تجنباً للوقوع في الخطأ والتى قد تؤثر في مصداقية وقيمة محتواه " وتكون مطالبة في الفقة الاسلامي أن تقضي مافاتها في ايام الحيض والنفاس من صوم رمضان ومافاتها من صلاة " صفحة 102 ، هناك احاديث نبوية بين سيدنا محمد عليه السلام وإمرأته عائشة رضي الله عنها ينفي فيه رسولنا صلاة مافات على الحائض و النفاس  !

وعلى الرغم من ذلك كله ، فقد أثار هذا الكتاب حواراً شيقاً مع إحدى زميلات العمل ، تطرقنا لعدة مواضيع، وقد لاحظت إعتماد بعض الأحيان مصادر المستشرقين حول أمور دين الإسلام ، وكان من الأفضل إعتمادها من أهل هذا الدين !




تقييمي للكتاب
10/5



 

22 مارس 2015

طفل من حقول الكاكاو















اسم الكتاب : طفل من حقول الككاو
نوع الكتاب : سيره ذاتيه
اسم الكاتب : جورج أماندو
اسم المترجم : محمد صوف
عدد صفحات الكتاب : 44
سنة النشر :2004
دار النشر : الأزمنه
ابتعته من معرض الكتاب 




لم ينسَ  جورج أماندو هدية معلمه حينما تنبأ بمهارته الأدبية  وهو لا زال طفلاً في الحادية عشرمن عمره ليكون ذات شأن في الأدب البرازيلي والعالمي ، رغم كل الصعاب والعقبات التي واجهها ، فبعد أن أصدر روايته بلد الاحتفالات - كان حينها دون العشرين -  وجه لها نقد لاذع أدى بمنع ترجمتها لأكثر من خمسين سنه بحجة أنها رواية ساذجة !

كان له دور في الحزب الشيوعي ففي عام 1945 انتخب نائباً برلمانياً ، لكن الكاتب البرازيلي تعرض لمنع دخوله فرنسا لأكثر من خمسة عشر سنة - بل حتى بلاده لفتره من الزمن - إثر أعماله السياسية ، ليتفرغ بعد ذلك كُلياً لعالم الحبر والورق في عام 1953 ، كان يهتم كثيراً بأمر البؤساء والمضطهدين في بلاده وجسد ذلك في روايته الككاو والعرق  كانت حياته مليئة بالمفاجآت فقد أعتقل أكثر من عشر مرات  ، وتعرض كتبه للحرق ، وإن حالف الحظ للبعض الآخر فكان مصيرها الحجب !

لكنه لم يعرف طريقاً لليأس ، ظل يناضل من أجل قضايا العدالة و الانسانية " قضايا الخبز والحرية " على حد قوله ، ونالت روايته باهيا مدينة القديسين  إعجاب ألبير كامو فقال فيها " كتاب رائع ومذهل ، إذا كانت الرواية قبل كل شيء حركة فإن هذه الرواية تمثل المثال في هذا النوع من الروايات ، بوضوح نقرأ فيها خصب الوحشية الممارسة عن سبق إصرار وترصد "


تقييمي للكتاب 
10/7

11 فبراير 2015

الأعمال المختارة سوفوكليس




















اسم الكتاب: الأعمال المختارة سوفوكل -3
نوع الكتاب : أدب مسرحي ، نقد وتحليل
اسم الكاتب : سوفوكليس
اسم المترجم : د.علي حافظ
عدد صفحات الكتاب : 203
سنة النشر :2014ط2
دار النشر : المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب
ابتعته من معرض القرين الثقافي - سوق شرق



" لن تدفنوا بولينيكس ولو مزقته نسور زيوس لتطير به إلى عرش زيوس ! "

من ضمن سلسلة إصدارات المسرح العالمي التي يصدرها المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ، يعد الكتاب الثالث من الأعمال المختارة للأديب المسرحي الاغريقي سوفوكليس ، ليضم بين دفتي الكتاب ثلاث مسرحيات أولهما أنتيجونه ، حكاية صراع فرض سلطة الرب على عباده المتكبرين ، وأنتيجونة ليست سوى فتاة رفضت الخضوع لعاصي كلمة الله العليا ، ورغم أنها أنثى لا حول ولاقوة إلا أنها تستجمع قوتها من الذات الإلهية مؤمنةً بأن مهما غلب العدد فإرادة الرب قائمة لا محاله !

يعتقد الكثير من المهتمين بالأدب المسرحي بأن هذه المسرحية ماهى إلا حدث تأريخي لفاجعة صقلية كما وصفها المؤرخ الإغريقي توسيديد ، وذلك لتشابهه الأحداث و أسماء الديكتاتوريين، لكن تظل فرضية تحتمل الصواب والخطأ !


و أجاكس مسرحية أخرى لم ترتقِ بمنزلة أنتيجونه وإن تقاربت في محتواها ،  ونكر الكثير من المهتمين أن ترجع تأريخ المسرحية في عنفوان أدبيات سوفوكليس ،  لذا يرى البعض أنها كتبت في صباه  أو في سنواته الأخيره حينما بلغ منه الكبر .
 
يريد سوفوكليس اخبارنا بأن المستحيل يمكن أن يلين ، والعدو يصبح صديق ويغدر بك الصديق فيكون عدوك ، وألا نفقد الأمل ، فالحياة ماهى إلا انتظار ، هذا بإختصار ماترمي إليه مسرحيته فيلوكتيت  .
 
هى دعوه للتفكر بأن مهما بلغ من المرء حكمه ورشداً لا يجوز به الغض عن سماع الرأي الآخر ، ولن يرتقِ بمنزلة الذات الإلهيه مهما بلغ منه شأناً ، في المسرحيات الثلاثة تلك وان اختلفت أحداثها وشخوصها لابد وأن تختم بعبره قد تكون طوق النجاة لبلوغ السعادة ، وكسب مرضاة الرب .

وعن سائر كل المسرحيات التى قرأتها ، تفرد سوفوكليس عن غيره  بطرح تساؤلات وأجوبه لا تخلو من الحكمة كمثلما قال فيلوكتيت حينما سأله 
" نيوبتوليم : كيف نتقي تهم الآخرين ؟
 فأجابه : لا تقم لم وزناً ! "


لو كان هنالك كاتب مسرحي على وزن سوفوكليس في زماننا لأتخذت لنفسي مقعداً في أول صفوف مسرحياته !

 " إني تعلمت أننا إن عادينا عدواً فلنقدر في عدائنا أنه قد ينقلب حبيباً ، وإذا أحببنا أن نمد يد العون لصديق فلنقدر أنه قد يرتد عدواً ، وصداقة الإنسان وعداوته ليست مرفأ مأموناً وعاقبة ما أرى مرضية "


المجلس الوطني ثروة أدبية ، ومفخرة وطنية 


تقييمي للكتاب 
10/9

03 فبراير 2015

زيارتي لدار الآثار الإسلامية




منذ مدة - ليست ببعيدة - قمت بزيارة دار الآثار الإسلامية ، كان الطقس يومها مشمس وبارد نسبياً ، لذا كان التوقيت مناسب للزيارة ، مررت بقاعة المحاضرات أو المسرح كما يفضلون تسميتها ،وهو المكان الذي يعرض فيه مجموعة من الفعاليات ، كالأمسيات الموسيقية ، والندوات الثقافية التى يعقدها نخبه من الأساتذه والموسيقيين العالميين والمحليين .

ما يتميز به دار الآثار هو أن كافة العروض التي تعرض على المسرح بالمجان !



البيانو يتوسط المسرح استعدادً لأمسية موسيقية كانت ستقام في تلك الليلة !

أحببت التصميم لأنه يسمح لأي زائر بالمشاهدة دون أن يحجب عليه الرؤية من يجلس قبالته .


في الأعلى حيث يوجد المتحف ، كنت في صدد التعرف على تلك المقتنيات الأثرية ، إلى أن أتت فتاة وشاب يعرفون الزائر بتأريخ تلك التحف، كان من السهل اختصار التعريف بهما بالمرشدين لكن سيتضح سبب "العدم " خلال الأسطر التالية !

توجد مجموعة من المقتنيات الأثرية التي تعود لملايين السنين بعضاً منها اكتشفت في جزيرة فيلكا ، والبعض الآخر في أفريقيا وآسيا ، ولعل الآثار الهلنستية نالت نصيب الأسد .

معظم تلك المقتنيات الأثرية عبارة عن الحلي والأواني الفخارية المصنوعة إما من الفضة أو الذهب الخالص ، إلى جانب التماثيل 
، وأدوات التجميل .


الحق يقال بأن التنسيق والتنظيم كان في غاية الروعة ، فبجانب كل قطعة يوجد عرض فيديو يتطرق بالحديث عن قصة اكتشافه ، وأسفل كل قطعة تعريف مختصر عنها ، لكن من المؤسف لم يكن يفي بالغرض ، فقد اكتفى بذكر المكان والزمان ، أما بماذا يستخدم وفي عهد من فلم يتم ذكره !

كانت الفتاة التي تقوم بالتعريف عن تلك الآثار مراهقة ، واتضح من خلال حديثي معها أنها طالبة وقد كُلفت بدور ميداني لإرشاد الزوار بالتعريف عن تأريخ تلك المقتنيات ، ورغم لطافتها إلا أن ذلك لايعفي من تقصيرها في التوسع عن كل قطعة موجودة في المتحف بل بدأت أنا أقوم بهذا الدور،  حتى أنها صرحت بخجل أنها مقصرة في هذا الشأن ، وإعجابها بإلمامي بالعصر الهلنستي !

في نفس الطابق التي تعرض فيه التحف يوجد مركز تعلمي للأطفال النشء ، حيث يقام عدة ورش ، ولا يخلو هو الآخر من عرض لبعض المقتنيات .

بعد أن اكتفينا من الحديث عن تلك الآثار أخذت تسألني عن سبب عزوف المواطنين في ارتياد المتاحف ، كان عليِ الاجابة بمنتهى الشفافية " بأن الشعب يفضل التسوق و إرتياد المطاعم بدلاً من تثقيف نفسه بالمتاحف وماشابه ذلك ! " 
لم أبالغ كما لست متشائمه ، فلم يكن زائر في المتحف عداي وزائر أجنبي !

 تطرقت الفتاة بالحديث عن تأريخ دار الآثار الذي لم ينشء في البدء ليكون متحفاً كما هو عليه الآن فقد كان في السابق مستشفى أقامه الأمريكان بغرض التبشير بالدين المسيحي بغاية تنصير المواطنين ، لكن باءت خططهم بالفشل ولعل وجود الكنيسة الانجليلة بالقرب من المتحف يؤكد صحة ذلك القول !

أترككم مع بعض الصور






























العنوان 

مركز الأمريكاني الثقافي
شارع الخليج العربي ، بجوار مبنى مجلس الأمة (المستشفى الأمريكاني التاريخي ) 

تليفون : 22400229 965+
فاكس : 22467770 965+

أوقات الزيارة 

من الأثنين إلى الخميس الساعة 10:00 صباحاً حتى 7:00 مساءاً
 الجمعة من الساعة 2:00 بعد الظهر حتى 7:00 مساءاً 

للتواصل ومتابعة الفعاليات عبر حسابهم في الانستقرام 

 dai_kuwait@



 

26 يناير 2015

الأتيكيت















  



اسم الكتاب : كل شيء عن الأتيكيت
نوع الكتاب : آداب السلوك
اسم الكاتبة : مروة أمين
عدد صفحات الكتاب : 120 
دار النشر : المركز العربي الحديث



ابتعته على سبيل الدعابة لا أكثر !
لكن الكتاب لُم ينشر لهذا الغرض ، ولأن الكثير منا يتصرف على سجيته إلا أن سلوكياته قد تسيء الحكم عليه ، لذلك كان لابد من التثقف في هذا الجانب .


تناولت مروة أمين عن آداب السلوك في المناسبات الاجتماعية والأماكن التي يرتادها المرء وتواصله مع الأفراد والجماعات بمختلف طبقاتها الإجتماعية والفئات العمرية مراعيةً بذلك الطبقة الكادحة وكبار السن وحتى الأطفال ، فلكل منهم قواعد أخلاقية ، هذه القواعد ليست محببة فقط بل واجب الالتزام بها !

تطرقت في أبوابها الأربع عن قواعد اللباقة في الزواج والخطبة ، وفي الحياة العامة كإستقبال الضيوف واحترام خصوصية الجيران ، وحتى عند الذهاب إلى الطبيب كأن لا نبسط الحديث معه مراعين بذلك المرضى المنتظرين دورهم ، كما تطرقت عن جمال المظَهر حيث أن الحشمة وممارسة الرياضة أساس الأناقة ، فاللباس الذي يكشف أكثر مما يستر قد يحقر من شأن حواء وقد تتعرض للمضايقات ، الأمر ينطبق كذلك بوضع مساحيق التجميل المبالغ فيها ، كما لابد من ارتداء الملابس ذات الألوان المتناسقة ، والرياضة تكسب رشاقة للأنثى فيكسبها جمالاً على جمال خُلقها .


من يقرأ هذا الكتيب سيدرك أنه قديم النشر ، حيث كان التراسل عبر بطاقات البريد هى وسيلة التواصل مع الأقرباء والأصدقاء ،
الكتاب مسل وغير دسم يمكنك إنهاء قاءة في جلسه واحده .



تقييمي للكتاب
 10/8

16 يناير 2015

تزوجت بدوياً


 

















اسم الكتاب: تزوجت بدوياً
نوع الكتاب : سير ذاتية ، أدب رحلات
اسم الكاتب : مارغريت فان غيلديرملسين
اسم المترجمة : سلمى المقدادي
عدد صفحات الكتاب : 388
سنة النشر :2008 ط3
دار النشر : العبيكان
ابتعته من معرض الكتاب 


لم تكن عالمة آثار كي تعيش وسط معالم البتراء ، ولاحتى عالمه انثربولوجية تغويها التعرف على طبيعة حياة البادية عن قرب ، ولم تكن عجوزاً لم يقبل بها رجلٌ من قبل كي ترضى بالعيش في كهف تنعدم فيه الكهرباء والماء ، أنه الحب الذي جعلها أن تأتي بملئ إرادتها في الزيارة الثانية كي تقبل بالزواج من بدوي يرتدي جينزاً وعلى رأسه قماش مخطط بالأبيض والأحمر ، وهى شابه لم تتجاوز الثانية والعشرين ، أحياناً يأتي الحب وأنت غير قاصدٌ بأفعالك ! 
.
.
عندما كنت طالبة في الجامعة وتحديداً في مادة الإجتماع الأسري أخذ الأستاذ فهد الناصر - الذي اشتهر بخفة دمه -بالشرح عن إحدى النظريات الاجتماعية والتي لا تسعني ذاكرتي استحضاراها  إلا أني أتذكرها جيداً فيما ترمي إليه تلك النظرية بأن يقصد المرء لقيام بشئ ما فيتحقق أمر آخر لم يكن في الحسبان ، فضرب الدكتور مثال " يعني تخيلي انتي رايحة المكتبة عشان تستعيرين كتاب وفجأه يطل عليج بين أرفف الكتب طالب ويحبج وتتزوجون ! " السكون يعم الفصل ؛ الطالبات منهمكات في تخيل المشهد وضحكات  تنم عن البراءة والتمني إلا أن أعادتني زميلتي للواقع هامسةً في أذني " أمشي خل نروح المكتبة P:
.
.
 هذه النظرية تنطبق كلياً على تلك السيدة مارغريت والتي أسمت نفسها فاطمة ، المرأة التي آمنت بالتحرر واتخذت كل اجراءاتها الأمنية لـ ألا تكون " متزوجه " لكن الحب لا جيد اللباقة والإستئذان !
.
أذكر حينما كنت في مهمة رسمية لـ عمَان وجدت في كل محل هذا الكتاب مركون بالقرب من مكينة الحساب ، وخيبة الأمل تتكرر لأكثر من مره فقد كانت النسخ دائماً بلغتها الإنجليزينة ولم تكن العربية متوفرة ، انتظرت لما يقارب أربع سنوات من البحث ، فقد كانت مارغريت حديث الناس حتى قبل أن تصدر كتابها فغدت  واجهة سياحية للأردن ، اكتسبت تلك الشهرة في الثمانينات من القرن الماضي حينما قامت ملكة انكلترا بزيارتها وسط ضجة إعلامية تتصدر الصحف والمجلات العالمية ، قد نسمع بأجنبية تتزوج عربي ، لكن لم نسمع بمن تزوجت ببدوي .
.
أحبت البادية رغم مقتها لبعض العادات والأعراف فلم تكن على وفاق وتسعى جاهدةً لإصلاحه لكنها أيقنت في النهاية " لست هنا كي أغير العالم فمثلاً كانت تفضل أن يلقبونها بأم سلوى أول مولود انجبته لكنها فشلت في مجتمع يبجل الذكورة ، فأقترنت هويتها بوليدها الثاني رامي ، وتبجح بعض النسوة في تأخر الحمل في السنة الأولى وكم كان صعباً عليها الدفاع عن نفسها فقد كانت حينها لا تجيد العربية وهم بدورهم لا يجيدون الانقليزية ، لذا لم تكن حياتها مليئة بالسعادة والحب لكنها استطاعت كيف تسد فجوة الفروقات الثقافية بالانخراط والاحترام الذي أتى حب القبيلة وأهل البتراء لها ولم تعد الأجنبية غريبة عنهم ، وكان زوجها محمد خير سند .
.
. رأي في الكتاب :

من أين أبدأ !
الترجمة سلسلة بالكاد تشعر أنها مترجمه ، هذا إن تغاضينا عن بعض الأخطاء النحوية والإملائية ، وموضع الصور في الصفحات الغير مناسبة التي سبقت بعض الأحداث مما افقدت متعة القراءة ، أحببت التفاصيل التي أتت بذكرها عن حياة البداوة في البتراء ، والتى قد يصرف العربي النظر إليها ربما لتشباهة التقاليد والحياة الاجتماعية ، كما أنها كانت في منتهى الشفافية تطرقت بتحايل الباعه على السواح الأجانب في رفع الأسعار وخفضها لأهل البلاد ، ذات التجربة التي مررت بها حتى صرفت النظر عن الشراء وسط النظرات الغير مريحه !
.
تنميت لو تطرقت بإسهاب عندما اعتنقت الاسلام فأتت بالسرد عابراً وكأنه أمراً متوقعاً وعادياً ، ولا أدري إن كانت تخجل من الاعتراف بدينها الجديد ،أم أرادت أن تحتفظه لنفسها !
.
.
.
 ورغم ذلك شعرت بالحب الصادق والحزن الذي اعقبه في الصفحات الأخيره ، كنت في المقهى مع أختي فأدركت تعابير وجهي ، فأيقنت أنه كتاب يستحق القراءة ، ومنذ أن صافحت يدي أول كتاب سير ذاتيه بدت أعشق هذا الأدب وفضلته على الروايات الضخمه ، فالأولى وإن كانت ذات صفحات قد تصل للخمسمائة لكنها من واقع تجربة وذات غاية ، أما الأخرى فقد تتجرد منها و تضيع وقتك من غير منفعه تذكر ، و يصدق القول في معظم الكتب !
.
.
.
أستطيع تلخيص الثلاثمائة والثمانون صفحة بجملة دون أن تفسد على من يريد قراءة الكتاب 
الحب يدل طريقه جيداً فلا حاجه لأن تدل عليه !



http://marriedtoabedouin.com/
مارغريت وزوجها محمد وأبنائهما
اضغط على الصورة للوصول إلى صفحة الكاتبه


تقييمي للكتاب 
10/10