30 أبريل 2012

قراءاتي لشهر نيسان


هذا الشهر مميز عن بقية كل شهور السنة  ففي الأساطير الرومانية كان الشعب يحتفل في هذا الشهر لربة الزهور فلورا
فهو عام تتفتح فيه أزهار الربيع

لذلك اسميت مدونتي بزهرة نيسان
:) 


هنالك أموراً كثيرة طرأت في حياتي

بدت موضوعية وأكثر روية في اتخاذ القرارت
والصداقات بالنسبة لي مكملاً لشخصيتي
فأسعد بمصاحبة العقول المتفتحة الشغوفة للتأمل والتثقف 
تعلمت كيف أن ليس كل ما أتمناه أناله

ربما التجارب الشخصية هى التي جعلتني ناضجة وليس لأني بلغت الثامنة والعشرين !

في هذا الشهر حرصت أن أقرأ اهداءات صديقاتي العزيزات فالكتاب بالنسبة لي صندوق يخفي في جوفه أشياء كثيرة أثقل من وزنه ..!




اسم الكتاب : تتبرج لأجلي
نوع الكتاب : شعر / نثر
اسم الكاتب : زاهي وهبي
عدد الصفحات : 279
سنة النشر :2008 ط2
دار النشر : الدرا العربية للعلوم ناشرون


 هذا الكتاب اهدته لي صديقة القراءة والتي أعتبرها أكثر من مجرد صديقة " نيبانو "  
اقتبسه ما كتبه الناشر عن هذا الكتاب والكاتب 

" مختارات من شعر الحب والصداقة في نصوص حارة طالعة من جوف القلب كتبها الشاعر للأهل والأصدقاء ، للناس و الأمكنة ، للأم والحبيبة ، ينتقيها من دواوينه الأربعة ، "حطاب الحيرة " ، " صادقوا قمراً " ، " في مهب النساء " ، و " ماذا تفعلين بي ؟ " ، ويقدمها مجدداً في صيغة منقحة ، غير متتالية وفق زمن نشرها الأول ..
وهو في ذلك ينضم إلى شعراء كثر اختاروا إعادة النظر في نصوصهم أو تنقيح قصائدهم ومنهم رواد ومؤسسون في مقدمتهم المشع الكبير سعيد عقل  الذي خّط بعضاً من عبقرية قلمه و أريحية مودته زاهي وهبي "

لأني عرفتك
لا أنا ميت ، ولا أنا حي 
أكاد أصيركِ *...............................

جسدي مقفر وروحي كفيفة
هل لي بقميصك أشمه قليلً
 دوختي العارمة *........................................................

يخجلني نقصاني أمامك 
يخجلني ميراث أسلافي من الخداع
أستغفرك بالشعر والمزامير 
يلزمني المزيد من من الماضي
لأمحو خطيئة الأجيال 
نهارات مذنبة *

في غيابك أرتدي عطرك
ألِون الوقت وأغني :
غيابك فراغ أبدي 
فجوة في الدهر 
لا يردمها شعر ولا غناء 
  أغنية لرنا *...............................

في نصوص زاهي أستشعرت بذوق الرجل الشرقي بالمرأة ، ,و إلى أي  من العوالم تجرَه أنوثتها
 كلماته متجردة من الخجل أو حتى التردد في البوح عما يخالجه من مشاعر دفينه 
وأنا لست من محبي هذا الذوق من الغزل ، ربما لأني تشربت سحر نصوص سوزان عليوان وغادة السمًان
  ..!

 أنا ممتنة للصديقة التي اهدتني ولقلم زاهي الذي أضفى لأمسياتي وصباحاتي طعم مليء بالحب 


تقيمي للكتاب 
 10/8
___









اسم الكتاب : ساتزوج يا زوجي المسكين
نوع الكتاب : قصص قصيرة 
اسم الكاتب : منى أحمد رسلان
عدد الصفحات : 97
سنة النشر :2009
 دار النشر : دائرة الثقافة و الإعلام




مجموعة قصصية لكاتبة سورية .. استوقفني عنوان كتابها في معرض الكتاب الماضي وتوقعت أن يكون ممتعاً ..!

القصة القصيرة تختلف كلياً عن الرواية - ومن وجهة نظري كقارئة - الأولى أكثر صعوبة من الثانية ..!
ذلك لأن الكاتب بحاجة إلى لفت انتباه القارئ في حدود اقل من عشر صفحات يغمره بقصة ذات شخصيات كثيرة وأحداث عديدة ، إلا أن يختمها في بضعة اسطر ..!
وهذا يتطلب جهداً أكبر في كيفية الايجاز تلك الأحداث والتي غالباً ما تكون النهايات غامضة أو مفتوحة ، في حين الرواية يمكن للكاتب أن يسهب في الأحداث وحتى وإن كان حديث الكتابة أو لا يمتلك الخبرة في سرد الرواية فلابد أنه سينجح في عيش القارئ ولو صفحةً من المائتي..!

مع هذه الكاتبة لم أجد ما يدفعني في استئناف قراءة البقية الباقية لأتجاوز قراءتي الأربع قصص ولم أجد متعة أي منها ..!
  
   ___

اسم الكتاب : كيف تجعل الناس تحبك في 90 ثانية أو أقل
نوع الكتاب : تنمية الذات / لغة الجسد
اسم الكاتب : نيكولاس بوثمان 
عدد الصفحات : 167
سنة النشر :2010 ط7
دار النشر : الجرير


هذا كتاب آخر اهدتني اياه صديقة القراءة"  سيما " .. 
كتاب ممتع رغم أني قرأت كتباً أخرى تتحدث عن لغة الجسد وكيف يمكن أن تجذب الناس من خلال حركة العين والجسد وحتى نبرة الصوت، أو لنقل أن تترك لهم أنطباعاً ايجابياً عنك

في البدء وجدت عنوان الكتاب مبالغاً فيه .. فكيف يمكن أن أقرِب الناس من حولي في غضون دقيقتين أو أقل ..!
بعد ذلك وجدته منطقياً

أحياناً نشعر بالتآلف مع البعض في حين ننفر من البعض الآخر ، أنا لا أتحدث عن الطاقات الايجابية والسلبية التي تصدر من المرء لأن الكتاب لم يتطرق من هذا المنظور ، لكن لنقل بأن المظهر الذي ينم عن الشخص العناية والنظافة تعكس أول انطباع جيد عن الفرد للآخرين ، بعدها يأتي الأمور الأخرى كحركة العينين بمعنى إذا ما تحدث شخص ما إليك وابقيت عينيك عليه - في أغلب أحاديثه - يترك انطباع بأنك شخص تجيد الاستماع، حتى أن هز الرأس كدليل عن الموافقة على ما يقوله والأهم - وهو الذي لم أكن أعي أهميته من قبل - مع توجيه جسدك للشخص للمتحدث فهذا يعني أنك تعير انتباهاً إليه ..
حاول أن تقوم بتلك الأمور مره وقم على نقيضها في المره الأخرى ستلاحظ أن التجربة الأولى ستجد المتحدث يطيل في الحديث وربما يقوم على شكرك ، في حين إن قمت على نقيضها ستجده لا يتحدث كثيراً وقد يقول لك على غرار " هل أنت متضايق من حديثي ..؟ "

الكتاب جيد وربما لأني كنت مطلَعة مسبقاً على كتب من هذا النوع لم أجد كل ما كتب جديداً علي ، لكنه أفتقد لجزء هام جداً وهو عدم تزويده بالصور ..!
فحتى إن كانت الترجمة ممتازة فالصورة ستكون أكثر تعبيراً

تقييمي للكتاب
10/8
___













اسم الكتاب : دروب أندلسية
نوع الكتاب : أدب الرحلات
اسم الكاتب : عبدالوهاب الحمادي
عدد الصفحات : 234
سنة النشر :2011
دار النشر : الفراشة
ابتعته من مكتبة دار العروبة

 أميل إلى كتب أدب الرحلات .. فهذا النوع من الأدب يعتمد في أغلب مواضيعه على الصور .. هذا الكتاب اقتنيته بالبدء مجاملةً  لبعض القراء الذين نصحوني بقراءته ، لكن بعدما فرغت من قراءته كان الوضع مختلفاً :)

 عبد الوهاب الحمادي .. اسم جديد ينضم إلى أرفف مكتبتي لا اعلم إن كان للكاتب إصدارات أدبية من قبل لكن الحق يُقال بأن ثروته اللغوية جذبت انتبهاي طيلة قراءتي ، ولعل ندرة قراءتي للأقلام الكويتية - لأن معظمهم - غير مبشرة بمستقبل أدبي جيد على أي صعيد كان فهنالك افتقار شديد في اللغة ..!

في هذا الكتاب سيرتحل القارئ مع الكاتب إلى أربعة مدن اسبانية ..قرطبة ، اشبيلية ، الزهراء و غرناطة

كما قلت الكتاب ممتع لكنه غير مغطي لتاريخ أسبانيا الحديث والأندلس القديم العريق ، وقد نبَه الكاتب في البدء بأن كتابه هذا ليس كتاب تاريخ ولا أدب الرحلات هو شيء خليط من هذا وذاك

هنالك نقطة أراها في غاية الأهمية اثارت تساؤلاتي وهو أن الأندلس سقطت نتيجة للضعف ولمحاكم التفتيش التي نفرت الكثير من المسلمين وقتل من بقي فيها ومن بقية على قيد الحياة كان لأسباب منفعية ..!
فلماذا لم يتطرق بالحديث عن تلك الحادثة التي انهت من تاريخ الأندلس ؟ لتعلن قيام دولة جديدة تناضل لمحو الماضي وإن أيقنت لإبقائها في الآونة الأخيرة فهو لأسباب اقتصادية سياحية - من وجهة نظري - أذكر أن هنالك متحفاً يضم أدوات التعذيب التي كانت تمارس في حق المسلمين كنت أتمنى لو تطرق الكاتب كأن يخصص فصلاً خاصاً كخاتمة لنهاية سقوط الأندلس

عدا ذلك الكتاب رائع
ومنذ مدة ليست ببعيدة ذهبت إحدى الزميلات لرحلة ينظمها الكاتب ، وأتمنى أن تكون الرحلة القادمة من نصيبي

  طبعا إذا أمي وابوي رضوا
;P !

 تقيمي للكتاب
10/9
___






 





اسم الكتاب : اللاعنف في التربية
نوع الكتاب : الفلسفة و المنطق
اسم الكاتب : جان - ماري مولِر
اسم المترجم : محمد عبد الجليل
عدد الصفحات : 91
سنة النشر : 2009
دار النشر : معابر
ابتعته من معرض الكتاب - الكويت
 
لأول مره اقرأ كتاب فلسفي ولا اشتكي من صعوبته !
هذا الكتاب رائع لسببين ، لخفته ولسلاسته ، فالكاتب هنا وكأنه يرغب في أن يقرأه كل قارئ وقد برع المترجم في ارسال رسالة الكاتب ..

عليك ألا تستهين بالكتب التي عدد صفحاتها دون المائة ، فهذا الكتاب - على سبيل المثال - لاقى اقبال واستحسان المدير العام لليونيسكو فتقدم هو بكتابة المقدمة للكتاب مقتبسة بعضاً من كلماته ..
" إن غاية اليونيسكو من نشر هذا الكتاب بعنوان " اللاعنف في التربية " هى المساهمة في التعرف على مفاهيم السلام واللاعنف في التربية ونشرها في عدد كبير من المناطق والبلدان في العالم " .

الكتاب يعني اهتمامه بالطفل حول كيفية تنشئته تنشئة سليمة بعيدةً عن العنف و العمل على غرس ثقافة اللاعنف لكن من منظور فلسفي   ..

إليكم محتويات الكتاب

النزاع
العداونية
العنف
اللاعنف
الديموقراطية
الوساطة
سوء المعاملة
الجنوح
التربية على المواطنة
السلطان
الحل البناء للنزاع
نحو ثقافة اللاعنف

طرح هذا الكتاب الكثير من أفكار الفلاسفة من أمثال كانط ، سيمون فايل وغاندي بالاضافة إلى مفكرين آخرين لا يقلون أهمية

 
" لقد أدركنا اليوم أن مثل هذه الهيمنة التي يمارسها الكبار على الصغير ليست الطريقة المثلى لتربيته على المسؤلية والحرية ، إن للطفل حقاً في الاحترام لأنه في الاساس إنسان " ..

" لقد اصبح من الثابت اصولاً أن الطريقة التي يعامل بها الانسان في محيطه الأقرب طوال طفولته المبكرة تشرط الاستعدادت التي يبديها حيال الآخرين عندما يبلغ سن الرشد إشراطاً قويًا ، وعليه فإن " سوء المعاملة" بحق الأطفال هو واحد من أكثر أعمال العنف انتشاراً في مجتمعاتنا "

" إذا كان من المستحسن التمييز بين التعليم والتربية ، فلا ينبغي قطعاً الفصل بينهما ولا جعلهما متعارضين ، فالمعلم الجيد هو أصلاً مرب والمربي الجيد هو أيضاً معلم " .

" ينبغي أن تسعى التربية إلى تشجيع الاستقلالية بدلاً من الخضوع ، والحس النقدي بدلاً من الطاعة العمياء والمسئولية بدلاً من الانضباط ، والتعاون بدلاً من التنافس ، والتضامن بدلاً من المنافسة " . ، 

تقيمي للكتاب
10/9


اسم الكتاب : الرقص مع البوم
نوع الكتاب :نثر
اسم الكاتبة :غادة السمان
عدد الصفحات :172
سنة النشر : 2003
دار النشر : منشورات غادة السمان
ابتعته من معرض الكتاب - الكويت

هل شاهدت بومة في سيرك ؟
إنها مخلوق يستعصي على التدجين 
ويرفض التسول العاطفي ومنطق اللعبة الاستعراضية ..
هل شاهدت بومة تحاول إضحاك أحد ،
أو جره إلى مداعبتها ككلب زينة يهز ذيلة ؟
هل شاهدت مرة بومة مستقرة في قفص تغرّد لذاتها ؟
هل عرض عليك أحد شراء بومة من سوبر ماركت المخلوقات الداجنة ؟
البومة لا تُباع 
لكنها تحلِق إلى ما تحب ومن تحب ، أفلا تحبها ؟
هل تحب البوم ؟*...........................................................................................

أحب غادة وكتاباتها ، لدرجة أني طلبت من البائع ذات مره أن يحصر لي كل كتب النثر الخاص بها ، و البارحة وأنا في صدد تأثيث مكتبتي وجدت من بين الكتب كتاب مكرر لغادة !

أنا قبل كل شئ من عشاق البوم ومن بعد ما قرأت الكتاب أحببتهم أكثر 
في حين البعض ينظر إليهم نظرة التشاؤم 
هنا وكأن غادة ترد على تلك الخرافات والأفكار الباليه في حق ذلك الطائر المسكين

وهل شاهد أحدهم بومة تضطهد رجلاً كما يفعلون هم بي ؟
إتبع رجلاً يدلك على مذبحة
إلحق بالبوم يدلك على الليل الجميل ..
 فالقمر مرآة البوم ..
القمر مرآة البوم *.................................
....................................
................... وألتقي بحزني ، فنبكي معاً طويلاً وحشة طفلة لم يحبها أحد حقاً قط  
" تبويم" منفرد على عود الليل *

العين ثرثارة كأرملة ضجرة
العين نافذة بلا ستائر
العين لم تسمع بكلمة الكتمان
العين لافتة إعلانية عن أسرار القلب
ولذا أحرص على أرتداء نظاراتي السوداء حين ألتقيك !
بومة بعينين واسعتين *................................................................................................


كنت في المركز العلمي أقرأ كتابها الجميل ، فور أن قلَبت آخر صفحة من الكتاب أول شئ قمت به هو أني توجهت إلى " الاكواريوم " لمشاهدة البوم فقفت أتطلع إليها طويلاً ، ووجدت كل خواطر غادة في تتجسد عينيها ..!
 

  

هناك 14 تعليقًا:

  1. تدوينة أكثر من رائعة

    وإن كنت معترضا على موضوع ( ربة الزهور) هذا ... فنحن مسلمون ولسنا وثنيين

    تقبلى مرورى العابر

    ولك منى هذا الكتاب هدية

    33 استراتيجية للحرب لروبرت جرين

    http://www.4shared.com/office/DCjBontl/33___-__.html

    أعتقد أنك لم تقرأيه بعد

    بالمناسبة نحن فى سن واحد

    محمد ....

    ردحذف
  2. محمد

    شكرا على الاطراء

    ربما حدث سوء فهم فيما كتبته ..!
    حبي للميثولوجي لا يعني - بالضروة - أن أؤمن به :)

    أشكرك على الهدية ، ونعم لم أقرأ هذا الكتاب من قبل

    ردحذف
  3. الحلو في مدونتج انج اخذت خط خاص فيج ،كتب جميله ومعلومة مفيدة
    كتب من بساتين العلم المختلفه ،عجبني جدا كتاب غادة احب اكتشف معلومات جديدة بديت احب البوم وحابه اعرف عنه اكثر .
    شكرا لوتس:-)

    ردحذف
  4. Sweet Revenge

    مشكوره حبيبتي ..
    كلامج شجعني اكمل في التدوين ، لأن ملاحظة ان عالم التدوين - بشكل عام - ماعاد له أهمية مثل أول مع وجود التويتر والانستغرام :)

    النثر عالم بحد ذاته .. ممكن تشوفين شيء على أن مجرد " شيء عادي "
    بس بالنثر ماراح تكون نظرتج للأشياء على أنها مجرد أشياء عادية

    و" الرقص مع البوم " ستكون نظرتكِ لهذا الطائر المسكين نظرة مختلفة بكل تأكيد

    :)

    ردحذف
  5. مدونة جميلة و موضوع رائع

    ردحذف
  6. تحليل جميل .. أنا كل ما بلشت عطلة وقررت أشتري كتب أدش على مدونتج ..

    ردحذف
  7. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
    الردود
    1. ترا ماعرفتج أول شي .. بعدين شسمه p:!

      جد استانست من كلامج

      مشكوره حبيبتي :***

      حذف
  8. المدونة جميلة ومفيدة جدا, ممكن تعملي صفحة للمدونة على الفيسبوك , شكرا لكِ

    ردحذف
    الردود
    1. أهلاً عزيزتي

      سعدت بكلماتك الرقيقة :)
      في الواقع لدي حساب في الفيس بوك لكني لست بارعةً فيه:/ !

      الآن أنا أعمل على ربط حسابي في موقع goodreads
      على مدونتي حتى يتسنى للجميع متابعة عما أقرأه ورأي فيما قرأته

      حذف
  9. موضوع رائع و مدونة جميلة جدا .. بارك الله فيك

    ردحذف
  10. Le succès .. J'espère que le nouvel écran est toujours

    ردحذف